منوعات

بهجة للأطفال.. “العيدية” عادة اجتماعية امتدت عبر العصور

قورينا

تعتبر “العيدية” من العادات المستمرة في ليبيا عبر الزمن، حيث أن الآباء والأجداد والأقارب يحرصون على إعطاء الأطفال “العيدية” وبعض الحلوى والقطع النقدية لإدخال البهجة والسرور عليهم، ولزرع الفرح في قلوبهم.

وكلمة “العيدية” مشتقة من كلمة “عيد”، وتعني “العطاء” أو “العطف”، وهي لفظ اصطلاحي أطلقه الناس على النقود والهدايا التي كانت توزعها الدولة خلال موسمي عيد الفطر وعيد الأضحى كتوسعة على أرباب الوظائف، وقد اختلفت الأسماء التي أطلقت عليها على مدار العصور.

وظلت تلك العادة موجودة خلال العصر المملوكي أيضاً، لكنها كانت تعرف باسم مختلف، حيث كان يطلق عليها “الجامكية”، وبعد ذلك تم تحريفها لتصبح “العيدية”.

واختلفت طريقة تقديم العيدية بشكل كبير، قديما كان يتم تقديمها للأمراء على هيئة دنانير ذهبية، وأصبح الآن يتم تقديمها في صورة هدايا ونقود للأطفال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق