منوعات

روسيا تختبر سفينة فريدة من نوعها

روسيا تختبر سفينة فريدة من نوعها

أعلنت وسائل إعلام روسية أن سفينة النقل الحديثة المحلية الصنع “الأدميرال باروموف” ستخضع قريبا لمرحلة جديدة من الاختبارات.

وجاء في مقال نشره موقع Korabel.ru حول الموضوع “سفينة  النقل الجديدة الأدميرال باروموف التي طورتها روسيا في إطار المشروع الحكومي رقم 03182، والتي تم تصنيعها في مصنع فولغا لصالح أسطول البحر الأسود في جيش البلاد تتوجه حاليا نحو مدينة سيفاستوبل حيث ستخضع لمرحلة جديدة من الاختبارات البحرية”.

وأشار المقال إلى أن السفينة ستخضع لمجموعة من الاختبارات هذا العام، وفي حال اجتيازها جميع الاختبارات المطلوبة سيتم تسليمها لأسطول البحر الأسود نهاية العام الجاري أو بداية العام القادم.

ومن أكثر ما يميز هذه السفينة هو تصميم هيكلها الفريد والذي يبلغ طوله 75 مترا، فضلا عن متانة المواد التي صنع منها الهيكل والتي تمكن السفينة من الإبحار  في مياه القطب الشمالي المغطاة بطبقات من الجليد تتراوح سماكتها ما بين 60 و80 سم.

ويبلغ مقدار إزاحة هذه السفينة للمياه نحو 3500 طن، كما يمكنها القيام برحلات يصل مداها إلى 1500 ميل بحري، والعمل لمدة 30 يوما دون الحاجة للتزود بالوقود والمؤن، ونقل طاقم مكون يتراوح عدده ما بين 24 و 32 شخصا، فضلا عن أنها زودت بمعدات اتصالات وملاحة متطورة، ومعدات خاصة تمكنها من العمل كسفينة إنقاذ وسفينة لإطفاء الحرائق، كما حصلت على منصة لحمل مروحيات Ка-27 الروسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق