منوعات

ظاهرة الاحتباس الحراري تهدد العالم

قورينا

ذكرت تقارير إعلامية، اليوم، أن ظاهرة الاحتباس الحراري، تسببت في تنشيط الفيروسات والبكتيريا في التربة الصقيعية خارج حدود الدائرة القطبية الشمالية، وقد تشكل خطورة جدية على البشرية.

ويفيد موقع Planet News، بأنه وفقا لفكتور مالييف، مدير الشؤون العلمية في المعهد المركزي لبحوث علم الأوبئة التابع لهيئة حماية المستهلك في روسيا، إن الخطر الأساسي يكمن في بقايا الحيوانات المحفوظة في الجليد، لأنها تحتوي على مجموعة كبيرة من الفيروسات والبكتيريا الخطرة.

وأضاف الموقع أن هناك تغيرات عديدة حصلت فيها من أجل البقاء على قيد الحياة، والآن بدأت تنشط وتتحرر بفضل ارتفاع درجات الحرارة وذوبان الجليد، ووفقا للخبراء، قد يؤدي تحرر هذه الفيروسات، إلى عواقب وخيمة للإنسان المعاصر وانتشار أوبئة محتملة جديدة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق