ويكيبيديا

كمامة مضيئة تحاكي حركات الشفاه

قورينا

ابتكر مصمم ألعاب الفيديو والمبرمج البريطاني، تايلور غلايل، فكرة ذكية وجديدة على كمامة الوجه بالنسبة للأشخاص الذين يشعرون بالإحباط عندما يحاولون التواصل مع الاخرين وأفواههم مغطاة بالكمامة خلال جائحة كورونا، حيث تمكن من صنع كمامة قماشية يوجد في مقدمتها مجموعة من الأضواء التي تعمل وتضيء عندما يتحدث الشخص الذي يرتديها.
تلك الكمامة تحاكي حركة الفم عند الفتح والإغلاق، ويمكن استخدام مجموعة الأضواء المؤلفة من 16ضوء لصنع شكل ابتسامة إذا أطلق الشخص الذي يرتديها صوتا بوساطة لسانه.
وأكد غلايل، مبتكر الكمامة، أنه كان يتساءل عما إذا كان بالإمكان إيجاد كمامة وجه تضيء على شكل فم، وحاول العثور على مثل هذه الفكرة في الإنترنت، فلم يجد شيء لذلك فكر في صنعها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق