ويكيبيديا

شاطئ فاراديرو الكوبي يصبح ملاذا للسياح في زمن الجائحة

قورينا

يستقبل شاطئ فاراديرو الشهير في كوبا الأحد أول السياح الأجانب منذ سبعة أشهر، رغبة منه في أن يكون وجهة آمنة في زمن كورونا.

وقالت المسؤولة عن السياحة في ماتانزاس إيفيس فرنانديز لوكالة فرانس برس إن فاراديرو الواقعة ضمن مقاطعة فاراديرو على مسافة 140 كيلومترا شرق هافانا،”هي وجهة تملك كل المقومات اللازمة لتكون ملاذا لقضاء العطلات”.

من بين 52 فندقا، تعمل أربعة فقط حتى الآن، ينزل فيها سياح كوبيون. لكنّ شواطىء فاراديرو الممتدة 21 كيلومترا لا تزال مهجورة، هي التي تجعلها رمالها البيضاء ومياهها الشفافة من بين أجمل عشرة شواطئ في العالم على موقع “تريب أدفايزر”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق