ويكيبيديا

نظرية “نجوم شبحية” قد تساعد في حل أحد أعظم ألغاز العلم

قورينا

ما تزال المادة المظلمة واحدة من أعظم ألغاز العلم، لكن نظرية جديدة حول “النجوم الشبحية” يمكن أن تساعد في حل اللغز، وفقا لبعض الخبراء.

والمادة المظلمة هي شكل من أشكال المادة المجهولة، والتي يعتقد أنها تمثل نحو 25% من الكون، ووجودها متضمن في مجموعة متنوعة من الملاحظات الفيزيائية الفلكية، بما في ذلك تأثيرات الجاذبية التي لا يمكن تفسيرها بنظريات الجاذبية المقبولة ما لم يكن هناك مادة أكثر مما يمكن رؤيته.

ويعتقد العلماء أن المادة المظلمة تعمل مثل شبكة العنكبوت، حيث تحافظ على المجرات سريعة الحركة معا، ولكن ما هي بالضبط، هذا ما ظل مجرد تكهنات.

والآن، يمكن أن تساعد نظرية الاختراق التي تحيط بـ “النجوم الشبحية” في حلها، والتي ربما أفلتت من الكشف عن طريق التنكر في شكل ثقوب سوداء.

وعلى مدى عقود، بحث العلماء عن “الغراء السماوي”، وهي جسيمات يُعتقد أنها تربط المادة المظلمة معا، لكن الكواشف المصممة لغرض معين ربما وجدت نظرية منافسة.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق