ويكيبيديا

إطلاق أكبر تلسكوب في التاريخ إلى الفضاء

 

أعلن مركز الفضاء في غويانا الفرنسية، يوم السبت، أن الصاروخ “أريان 5” نجح في وضع التلسكوب الفضائي “جيمس ويب” في مسار مداره النهائي الذي سيبلغه في غضون شهر.

وقال مدير عمليات الإطلاق بالمركز، جان لوك بواييه، من القاعة الداخلية في مركز التحكم التابع للقاعدة الفضائية في كورو “انفصل تلسكوب ويب بنجاح، إلى الأمام ويب”.

وانفصلت الطبقة العليا من الصاروخ “أريان” بعد 27 دقيقة من إطلاق التلسكوب الذي سيحتاج ما يقرب من شهر للوصول إلى الموقع الخاص به على بعد 1,5 مليون كيلومتر من الأرض.

وبحسب ما ذكرته شبكة “سكاي نيوز” البريطانية، وطالعته «قورينا»، فإن التلسكوب الذي تصل تكلفته إلى ما يقارب عشرة مليارات دولارات، سيعطي البشرية لمحة عن بدايات الكون.

ويعد “جيمس ويب” أقوى تلسكوب في العالم، خلال الوقت الحالي، وجرى تصميمه حتى يبحث عن أجوبة لأسئلة غامضة حول فجر الكون، وربما يتجاوز ما نعرفه حاليا بشأن 400 مليون سنة بعد الانفجار العظيم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى