دولي

داعش الإرهابي يعلن مسئوليته عن تفجير سجن بمدينة جلال أباد

أعلن تنظيم داعش الإرهابي، الاثنين، عن مسئوليته عن التفجر الذي وقع أمس واستهدف سجن شرق أفغانستان في مدينة جلال أباد، وفق وكالة رويترز.

واشتبك مقاتلون من تنظيم داعش مع قوات الأمن الأفغانية بعد شن هجوم ليل الأحد على سجن مما أدى إلى هروب جماعي للمساجين.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤولين القول إن الهجوم بدأ مساء الأحد بتفجير سيارة ملغومة عند مدخل السجن وسمع دوي عدة انفجارات أخرى مع إطلاق مقاتلي التنظيم النار على حراس السجن.

وقال المسؤولان إنه خلال الفوضى التي تلت ذلك فر أكثر من 75 سجينا مما أجبر الشرطة على تحويل قوتها البشرية في محاولة لإعادة اعتقالهم.

ويشار إلى أن الهجوم الذي وقع بعد يوم واحد من إعلان وكالة المخابرات الأفغانية قتل القوات الخاصة قائدا كبيرا للتنظيم قرب جلال أباد عاصمة إقليم ننكرهار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق