دولي

متعديًا على السيادة الليبية .. آكار يستنكر غضب الليبيين

قورينا

استنكر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، اليوم الخميس، الانتقادات التى يوجهها البعض حول إنشاء قاعدة عسكرية تركية فوق الأراضي الليبية، داعيًا إلى عدم تضخيم الأمور،مشيرًا إلى أن تجاهل الوقائع العلنية وتوجيه الاتهامات الزائفة لتركيا لا يوصل للحقيقة، وفق قوله.

وقال آكار إن القوات التركية تشرف على تأهيل بعناصر مسلحة تابعة لحكومة الوفاق غير الشرعية في مراكز التدريب التي أنشأتها في البلاد ، مضيفًا أن التدخل التركي يسير وفقا للقوانين الدولية والقيم الإنسانية، مؤكدا العزم على مواصلتها.

هذا، وتعتبر تصريحات آكار تعديًا على السيادة الليبية، والتى فرط فيها فايز السراج بتوقيعه على الاتفاقيتين البحرية والعسكرية مع أنقرة، والتى أثارت ردود فعل إقليمية ودولية مستنكرة.

يشار إلى أن وزيرى الدفاع التركي والقطري قد زارا العاصمة طرابلس لإنشاء وتأسيس قواعد عسكرية على الأراضي الليبية فى انتهاك صارخ للسيادة الليبية، فيما يشهد الشارع الليبي حراكًا واسعا ضد التدخلات التركية وذهاب خيرات البلد لجيوب المرتزقة الأتراك والسوريين وتعالت هتافات المتظاهرين فى الساحة الخضراء تندد بالسراج وأردوغان وميليشياتهم.

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق