دولي
أخر الأخبار

تخريب ورسومات مسيئة على جدران منزل “بيلوسي”

قورينا

أعلنت الشرطة بولاية كنتاكي الأمريكية، اليوم الأحد، عن تعرض منزل رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، وزعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل، للتخريب، مشيرة إلى أنه طال جدران المنزلين من الخارج ومرآب السيارات، بدماء مزيفة ورأس خنزير وعبارات تنتقد للمسؤوليْن، من قبيل “أين أموالي” و”ميتش يقتل الفقراء” خطّها المنفذون على منزل ماكونيل وإحدى نوافذه في لويزفيل بولاية كنتاكي.
وقالت الشرطة، إن شخصا رسم رسومات على جدران منزل بيلوسي في سان فرانسيسكو، تضمنت عبارات، “2K $” ، “إلغاء الإيجار!” ، في إشارة على ما يبدو إلى فشل جهود المشرعين الديمقراطيين لزيادة عمليات الإغاثة من فيروس كورونا من 600 دولار إلى 2000 دولار، فيما تأتي الحادثة بعد نقاش حاد حول خطة لإنعاش الاقتصاد الأمريكي الذي تضرر بسبب أزمة فيروس كورونا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق