دولي
أخر الأخبار

“Cato Institute” يحذر بايدن من سياسة بلاده في ليبيا

قورينا

حذر معهد كاتو الأمريكي، الرئيس المنتخب جو بايدن، الأربعاء الماضي، من تكرار سياسة سابقيه دونالد ترامب وباراك أوباما في ليبيا، مطالباً إياه بضرورة رفض الأراء الداعية إلى إعادة الانخراط في دائرة الأزمة الليبية، والضغط على تركيا بضبط النفس في البلاد.
وقال المعهد الذي يعد مركزاً للأبحاث ويتخذ واشنطن مقراً له، إن التدخلات العسكرية للولايات المتحدة وحروب تغيير النظام لم تفعل شيئاً سوى إحداث الفوضى، متسببة في معاناة إنسانية هائلة، مضيفاً أن ليبيا تعد مثالاً بارزاً على ذلك، حيث أنها بدلاً عن مجتمع حديث مستقر ومزدهر، في عهد الزعيم الراحل معمر القذافي، أصبحت ليبيا والتي وصفها بالصومال الجديد، لعبة جيوسياسية للقوى الخارجية، ومركزاً للصراع الداخلي على السلطة بين حكومة السراج غير الشرعية وحفتر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى