دولي

ألبيرا: الناجين على متن “أوشن فايكنغ” لديهم حكايات مروعة

قورينا

قالت منسقة عمليات الإنقاذ على متن سفينة “أوشن فايكنغ” لويزا ألبيرا، اليوم الإثنين، إنها سمعت من المهاجرين الناجين حكايات مروعة عن المعاملة اللإنسانية التي تعرضوا لها في سجون ليبيا.

وأضافت ألبيرا، أن الأيام الماضية كانت صعبة للغاية بالنسبة للمهاجرين الـ373، حيث ساءت حالة الطقس بشكل كبير، حيث كان من بينهم الكثير من الأطفال والرضع، مؤكدة على حقيقة أن العودة إلى تنسيق جهود إغاثة فعالة تقودها الدولة أمر ضروري في منطقة وسط البحر المتوسط، لأن العديد من الأرواح تعتمد على هذا، وأنه على الدول الأعضاء إيجاد حل مستدام لآلية إنزال سريعة، ودعم الدول الساحلية الأوروبية مثل إيطاليا ومالطا.

هذا، وقد وافقت إيطاليا على استقبال السفينة الإنسانية “أوشن فايكنغ”، التي تحمل حاليًا 373 مهاجرًا أنقذتهم قبالة السواحل الليبية نهاية الأسبوع الماضي، وستدخل السفينة اليوم ميناء أوغوستا في صقلية، بعدما أمضوا ثلاثة أيام على متن السفينة التابعة لمنظمة “إس أو إس ميديترانييه” غير الحكومية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق