دولي
أخر الأخبار

‏NationofChange: أوباما روج الأكاذيب لقصف ليبيا وتدميرها أسوة بالعراق

قورينا

كشفت منصة “ناشن أوف تشانج” الأمريكية، الإثنين، أن إدراة الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، روجت الأكاذيب والشائعات المغرضة ضد القائد الشهيد معمر القذافي، لتأليب الرأي العام المحلي والدولي، لافتًة إلى أن تلك الأكاذيب دفعت حلف شمال الأطلسي “الناتو” إلى قصف ليبيا، ما أسفر عنه مقتل الآلاف من الأبرياء وتدمير كامل للبنية التحتية وتهجيرهم.

وأكدت المنصة في تقريرها، أن أكاذيب أوباما، تماثل ما روجه جورج بوش الابن، لتبرير غزو العراق عام 2003، مبينة أن الولايات المتحدة تعتبر أن الحرب تدر أرباحًا طائلة لمصنعي الأسلحة، وبالتالي فإن الشركات الأمريكية الكبرى لن تدعم جلسات الاستماع لعزل جرائم الحرب.

هذا، وقام تحالف من دول متعددة بقيادة حلف شمال الأطلسي بالتدخل عسكريًا في 19 مارس 2011، حيث أطلقت خلاله البحرية الأمريكية والبريطانية، ما يزيد عن 110 صاروخ كروز توماهوك، في حين قام سلاح الجو الفرنسي والإنجليزي والكندي، بطلعات جوية في أنحاء البلاد ، الأمر الذي أسفر عن مقتل وإصابة الآلاف، وتدمير البلاد وتهجير أهلها، وفتح الباب على مصرعيه للتدخلات الأجنبية والتنظيمات الإرهابية وتسيدت الميليشيات المشهد السياسي حتى الآن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق