دولي

مستشار أردوغان يطالب الرئاسة الفرنسية بدعم السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا

قورينا

بحث كبير مستشاري أردوغان للسياسة الخارجية، إبراهيم كالين، اليوم الثلاثاء، مع كبير المستشارين الدبلوماسيين للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، العلاقات الثنائية بين البلدين وبين تركيا والاتحاد الأوروبي وشرق المتوسط وناغورني كاراباخ وسوريا وليبيا.

وقال كالين، في تصريحات صحفية، طالعتها “قورينا”، إنه ينبغي إعادة نمط العلاقات القائمة على الاحترام والثقة المتبادلة بين تركيا والاتحاد الأوروبي مرة أخرى والعمل على إحيائها، مؤكدًا أنه تم الاتفاق على ضرورة التركيز على مجالات التعاون وتجديد اتفاقية الهجرة والعمل على خارطة طريق جديدة.

وطالب كالين، بضرورة دعم الجهات الفاعلة في ليبيا في إشارة إلى أعضاء المجلس الرئاسي الجديد الذين سيتولون مناصبهم لحين إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل، ورئيس الوزراء نتيجة الانتخابات التي أجريت في منتدى الحوار السياسي (LSDF).

تأتي هذه التصريحات بعد إعلان البعثة الأممية لدي ليبيا، تشكيل سلطة تنفيذية جديدة، في ظل محاولات أردوغان تأجيج الصراع الليبي ودعمه لعدم الوصول إلى حل سياسي للإبقاء على المرتزقة التابعين له في البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق