دولي

مناطق في فرنسا تبدأ عزلا عامًا عقب قفزة إصابات كورونا

قورينا

بدأ قرابة ثلث الفرنسيين أمس السبت، عزلا عامًا يستمر شهرا وسط شعور الكثيرين بالتعب والارتباك بسبب المجموعة الأخيرة من القيود الرامية إلى احتواء فيروس كورونا شديد العدوى.

وأعلنت الحكومة الفرنسية، أن الإجراءات الجديدة جائت بعد قفزة في حالات كوفيد-19 في باريس وأجزاء من شمال فرنسا، مؤكدة أن القيود الجديدة أقل صرامة من قيود العزل العام في ربيع 2020 وفي نوفمبر من نفس العام مما أثار مخاوف من ألا تكون فعالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى