دولي

وزير الخارجية المصري: إثيوبيا رفضت بعض الوساطات لحل أزمة سد النهضة

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن أزمة سد النهضة تواجه تعنتًا إثيوبيًا، مشيرًا إلى أن أديس أبابا رفضت بعض الوساطات الإقليمية والدولية لحل الأزمة.

وأشار خلال بيان صادر عن اجتماع لجنة الشؤون الخارجية والعربية والإفريقية بمجلس الشيوخ، طالعته “قورينا”، إلى حرصه المستمر والدائم على التواصل مع المجالس النيابية، خاصة أعضاء مجلس الشيوخ، لاسيما دوره المهم في دعم السياسة الخارجية للدولة المصرية في ظل التحديات التي لا تزال تؤثر على استقرار الأمن القومي المصري والإقليمي.

وأضاف شكري أن العالم يشهد تغييرات وأن السياسة المصرية قائمة على رصيد طويل من العلاقات الخارجية للدولة المصرية بخلاف دورها الريادي في المنطقة وما وصلت إليه من قدرات الدولة المصرية للعب دور أساسي على الساحة الإقليمية والدولية.

وشدد شكري على موقف مصر الواضح بشأن عدم إعاقة التطوير والتنمية في إثيوبيا، ولكن ليس على حساب دول أخرى، خاصة حينما يتعلق الوضع بمياه النيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى