دولي

قائد إيريني: العملية الجوية والبحرية الأوروبية على مسافة متساوية من أطراف النزاع في ليبيا

قورينا

قال قائد عملية إيريني الأوروبية، الأدميرال فابيو أجوستيني، أمس الأربعاء، إن العملية الجوية والبحرية الأوروبية تعمل يومًا بعد يوم من أجل الاستقرار والأمن في وسط البحر الأبيض المتوسط، وهي على مسافة متساوية من الأطراف المتحاربة في ليبيا.

وأضاف أجوستيني، خلال ندوة عبر الإنترنت نشرتها وكالة “نوفا” الإيطالية وطالعتها “قورينا”، أن التحديات الجيوسياسية الجديدة في البحر الأبيض المتوسط المتطور، مهمتها الرئيسية تتمثل في تنفيذ حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة في ليبيا، ولكن أيضًا لمكافحة الاتجار غير المشروع بالنفط وتهريب البشر وتدريب خفر السواحل الليبي.

وأشار أجوستيني إلى أن مستقبل أوروبا مكتوب في البحر الأبيض المتوسط ومهمتنا هي أن نكون فعالين وغير متحيزين، موضحًا أن عملية إيريني هي جزء من العملية السياسية التي أفسحت الطريق مع مؤتمر برلين للمسارات السياسية والعسكرية والاقتصادية والإنسانية لإنهاء الأزمة في ليبيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق