دولي

مجلس الأمن: عدد المرتزقة والقوات الأجنبية على الأراضي الليبية يقدر بأكثر من عشرين ألفاً بينهم 13 ألف سوري

عقد مجلس الأمن الدولي أمس الخميس، أول اجتماع مخصص لمناقشة خطر انتشار مرتزقة ليبيا في دول المنطقة، بعد الحوادث التيشهدتها تشاد المجاورة، والتي أفضت إلى مقتل الرئيس إدريس ديبي اتنو، وسط أنباء عن أن العديد من المسلحين الذين ساهموا في الهجومالمذكور أتوا من الأراضي الليبية.

وأكد دبلوماسيون غربيون، بحسب وكالة فرانس برس طالعتهقورينا، أن عدد المرتزقة والقوات الأجنبية على الأراضي الليبية يقدربأكثرمن عشرين ألفا بينهم 13 ألف سوري“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى