دولي

الناطق باسم الخارجية الأمريكية يتجنب إدانة قتل الكيان الصهيوني لأطفال غزة

قورينا

تجنّب الناطق باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، أمس الإثنين، إدانة الكيان الصهيوني لقتلها مدنيين في قطاع غزة، من بينهم أطفال، وكرر تهرّبه في كل مرة يُطرح عليه سؤال بهذا الشأن.

وأكد برايس، خلال كلمته في المؤتمر الصحفي، طالعتها “قورينا”، أنه من حق الكيان الصهيوني الدفاع عن النفس ردًا على الصواريخ التي تم إطلاقها من غزة.

وتابع برايس: “من المؤكد أن مقتل المدنيين، سواء أكانوا إسرائيليين أو فلسطينيين، هو أمر نأخذه على محمل الجد”.

وفي سؤاله عن تصريحات “تدعو الجانبين إلى وقف التصعيد”، قال برايس: “مؤخرًا قمنا بدعوة جميع الأطراف إلى عدم التصعيد.. ويتضمن هذا حركة حماس.. لذا، كانت هذة رسالتنا منذ نهاية الأسبوع الماضي، وهي أيضًا رسالتنا الآن”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق