دولي

ريك جرينيل: سوزان رايس “رئيس الظل” لبايدن “الضعيف”

انتقد مدير للاستخبارات الوطنية بالإنابة في إدارة ترامب، ريتشارد جرينيل، قرار الرئيس الأمريكي جون بايدن بتعيين سوزان رايس بمنصب رئيسة مجلس السياسة الداخلية في البيت الأبيض، واصفاً إياه بالمزحه.

وأكد “جرينيل” خلال مقابلة على CPAC Now تابعتها “قورينا”، أن مشكلة للحزب الديمقراطي تتمثل فيما وصفه بفوضى السياسة الخارجية التي يخلقونها ومحاولة إرضاء اليسار المتطرف محلياً.

وأضاف “جرينيل” أن رايس خبيرة في السياسة الخارجية وتم تعيينها في دور السياسة المحلية، وهذه مجرد إشارة واضحة على أن جميع القضايا الدولية، سيتم التعامل معها كسياسة محلية.

ووصف إدارة بايدن بالعالم المقلوب، مشيراً إلى أنهم يهاجمون اسرائيل لأنها ترضي أقصى اليسار، ويحاولون الوصول إلى إيران والتظاهر بأنه يجب احترام النظام الإيراني لأنه يرضي اليسار التقدمي المتطرف.

وأضاف قائلاً: “إن سوزان رايس سعيدة حقًا لأن بايدن ضعيف جدًا، لدينا رئيس ظل في سوزان رايس ولا أحد منتبه”، مؤكداً أن بايدن أضعف من أن يمنع اليسار التقدمي من السيطرة على السياسة الداخلية والخارجية.

يذكر أن رايس هي مستشارة الأمن القومي السابقة للرئيس باراك أوباما في وقت من الأوقات ، وظهرت كمنافس جاد على منصب نائب بايدن في عام 2020.

وواجهت رايس انتقادات بشأن دورها في رد الفعل الفاشل على بنغازي الذي أسفر عن مقتل أربعة أمريكيين بينهم السفير الأمريكي.

كما تورطت في الكشف عن الأمريكيين في تقارير المخابرات خلال الفترة الانتقالية الرئاسية وتبين أن بعض هؤلاء الأمريكيين هم من شركاء دونالد ترامب، فيما نفت رايس ارتكاب أي مخالفات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق