دولي

الكولونيل أسيمي غويتا يؤدي اليمين الدستورية رئيسا انتقاليا لمالي

أدى الكولونيل، أسيمي غويتا، الإثنين، اليمين الدستورية، ليصبح رئيسا انتقاليا في مالي، البلد المضطرب وغير المستقر في منطقة الساحل منذ سنين، حسبما أفاد صحفي في وكالة “فرانس برس”

وجاء تنصيب غويتا في احتفال بالعاصمة باماكو، بعد أن أطاح قائد انقلاب أغسطس الماضي بالرئيس ورئيس الحكومة الانتقالية المدنيين في ما اعتبر انقلابا ثانيا في 24 مايو.

وقال غويتا: “يتيح لنا الوضع فرصة لإعادة عملية الانتقال إلى المسار الذي يريده الشعب”
وأكد أنه ملتزم بتنفيذ الإجراءات اللازمة لنجاح المرحلة الانتقالية ولاسيما تنظيم انتخابات نزيهة وشفافة وذات مصداقية تجري في موعدها المحدد

وسبق أداء اليمين إعلان الاتحاد الإفريقي تعليق عضوية مالي في الاتحاد، احتجاجا على الانقلاب العسكري.
وعلقت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس) عضوية مالي، الأحد الماضي.
وغويتا، نائب الرئيس السابق، أعلنته المحكمة الدستورية رئيسا انتقاليا عقب الانقلاب العسكري الثاني الذي تشهده البلاد خلال 9 أشهر.

وكان الجيش ألقى القبض على الرئيس المؤقت باه نداو، ورئيس الوزراء مختار عوان، وضغط عليهما كي يستقيلا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق