دولي

توماس نيوديك: حضور موسكو القوي بمنطقة «أرخبيل هاواي» أقلق الولايات المتحدة

قال الكاتب توماس نيوديك، إن حضور موسكو القوي في منطقة أرخبيل هاواي أقلق الولايات المتحدة بدرجة اضطرت البنتاغون لإرسال حاملة طائرات ومجموعة سفن مرافقة إلى منطقة المناورات.

وأوضح « نيوديك» في مقال نشرته صحيفة The Drive الأمريكية، وطالعته «قورينا»، أن مناورات الأسطول الروسي التي تحاكي تدمير حاملات طائرات العدو المفترض، تمثل تهديدا غير مسبوق للولايات المتحدة.

وأشار إلى أن الموقع المشار إليه يناسب ما جاء في تقارير وسائل إعلام أمريكية عن أن السفن الحربية الروسية تتدرب على استهداف العدو المفترض على بعد 300-500 ميل بحري من جزر هاواي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق