دولي

البيت الأبيض يوافق على تسليم وثائق ترامب إلى لجنة التحقيق في أحداث اقتحام الكابيتول

رفض البيت الأبيض تأكيد الامتياز التنفيذي نيابة عن الرئيس السابق دونالد ترامب، مما يمهد الطريق للأرشيف الوطني لمشاركة الوثائق مع لجنة التحقيق النيابية في أحداث أقتحام الكابيتول.

وأكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين بساكي، في تصريحات صحفية رصدتها “قورينا” أن هذه عملية ستكون مستمرة وهذه ليست سوى المجموعة الأولى من الوثائق، لافتة إلى أن البيت الأبيض سيقوم بتقييم أسئلة الامتياز على أساس كل حالة على حدة.

وأضافت ساكي أن بايدن يعتقد أنه من الأهمية بمكان أن يكون لدى الكونغرس والشعب الأمريكي فهم كامل لأحداث ذلك اليوم لمنع حدوثها مرة أخرى، معتبرا أن تأكيد الامتياز التنفيذي ليس في مصلحة الولايات المتحدة، وبالتالي ليس له ما يبرره فيما يتعلق بأي من الوثائق.

من جانبه، اعترف ترامب بأنه توجه إلى إدارة الأرشيف الوطني بطلب عدم تقديم الوثائق حول أعماله في 6 يناير الماضي، واتهم إدارة بايدن بأنها تسعى من خلال “التحقيق المزور” لإسكاته وصرف الانتباه عن “استسلامها في أفغانستان” و”الإخفاقات مع فيروس كورونا والحدود والجريمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى