دولي

“كومبر فيغا” يتسبب بالمزيد من الدمار في جزيرة بالما

أعلنت وكالة “أسوشيتد برس”، بأن تدفقا جديدا للحمم من بركان “كومبر فيغا” في جزيرة بالما في المحيط الأطلسي تسبب بمزيد من الدمار.

وأشارت الوكالة إلى أن الانهيار الجزئي للمخروط البركاني أدى إلى تدفق حمم بركانية جديدة على الساحل الغربي للجزيرة وإلى المحيط، لافنة إلى أن تدفقا جديدا للحمم البركانية مر عبر المنطقة التي تم إجلاء سكانها على عجل بعد ثوران البركان في الـ19 من سبتمبر الماضي، حيث اضطر حوالي 6 آلاف مواطن إلى مغادرة منازلهم ومزارعهم.
من جهته، خلص معهد علم البراكين في جزر الكناري، إلى أن الثوران الحالي يمكن أن يستمر لـ3 أشهر، في حين لم تقع إصابات بشرية نتيجة الثوران، لكن الحمم البركانية تسببت في أضرار جسيمة للممتلكات الخاصة والبنية التحتية العامة والأراضي الزراعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى