دولي

موقع عسكري إيطالي: روسيا وتركيا وجهان لعملة واحدة في ليبيا

بما يكشف حقيقة الصراع داخل ليبيا، وبالخصوص بين القوى الدولية الفاعلة في المشهد، أكد الموقع العسكري الإيطالي “أناليزي ديفيزا”، أن روسيا و تركيا وجهان لعملة واحدة لخدمة مصالحهما داخل ليبيا. ويدعمان أطراف متعارضة ومع غياب المجتمع الدولي، أصبحتا القوى الأكثر نفوذا في الصراع الليبي.

ولفت الموقع، في تقرير له رصدته “قورينا”، إنه في الوقت الذي أمدت فيه تركيا ليبيا، بمستشارين عسكريين ومرتزقة سوريين ووحدات طائرات بدون طيار، فإن موسكو، دعمت حفتر بمقاتلات ميج 29 وقاذفات سو 24 وأنظمة صواريخ الدفاع الجوي وأسلحة حديثة.

وأردف الموقع العسكري الإيطالي، أن روسيا تتفق مع اتجاهات تركيا، نحو إنشاء قواعد عسكرية، والتوسع في نفوذها ببطء وحزم على امتداد المتوسط.

جدير بالذكر، أن ليبيا أصبحت ساحة للصراع العسكري والتدخلات الدولية الغاشمة، وموطن للمرتزقة والقوات الأجنبية منذ سقوط الدولة 2011.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى