دولي

واشنطن تدين التصعيد العسكري في إثيوبيا وتدعو للتفاوض

أعرب وزير الخارجية الأمريكية، أنتوني بلينكن، عن قلقه البالغ إزاء التصعيد العسكري بإثيوبيا، معتبرا أن هناك ضرورة ملحة لإجراء مفاوضات.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس أن بلينكن أكد خلال اتصال هاتفي بـ الرئيس الكيني “أوهورو كينياتا” عن قلقه البالغ إزاء مؤشرات التصعيد العسكري المقلق في إثيوبيا وشدد على الحاجة إلى التحرك العاجل لإجراء مفاوضات.

وخلال الأسابيع الأخيرة حققت “الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي” إنجازات ميدانية كبيرة وأفادت بانضمامها إلى القوات المتمردة في إقليم أورومو التي تقاتل أيضا الحكومة المركزية، متحدثة عن الاستعداد للزحف إلى أديس أبابا.

#قورينا
#ليبيا
#انتخابات_24_ديسمبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى