دولي

لنحو 183 مليون شخص.. الأمم المتحدة تدعو لتخصيص مساعدات بـ 41 مليار دولار

بسبب معاناة عشرات الملايين في العالم بسبب الصراعات والفقر، ناشدت الأمم المتحدة العالم، تخصيص 41 مليار دولار لتقديم مساعدات منقذة للحياة، إلى نحو 183 مليون شخص في أنحاء العالم.

وقالت الأمم المتحدة، في ندائها السنوي، إن المجاعة تظل “احتمالا مروعا” بالنسبة لـ45 مليون شخص يعيشون في 43 دولة، حيث يؤدي الطقس الناجم عن تغير المناخ إلى تقلص الإمدادات الغذائية، ما يعكس زيادة بنسبة 17٪ في احتياجات التمويل السنوية، مشددة على أنه “بدون عمل مستدام وفوري، فإن عام 2022 يمكن أن يكون كارثيا”.

وذكرت، وفق ما أوردته روسيا اليوم، ورصدته “قورينا”، أن أفغانستان وسوريا واليمن وإثيوبيا والسودان هي الدول التي تشهد الأزمات الخمس الكبرى التي تتطلب أكبر قدر من التمويل، مشيرة إلى أن “أفغانستان تحتاج إلى 4.5 مليار دولار حيث الاحتياجات تتزايد بشكل كبير”.

وعلق منسق مساعدات الأمم المتحدة، مارتن غريفيث إن دوافع الاحتياجات مألوفة لنا جميعا، ومن المحزن أنها تشمل النزاعات التي طال أمدها، وعدم الاستقرار السياسي، والاقتصادات المتدهورة، وجائحة كوفيد-19.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى