دولي

وكالة الفضاء الروسية: تدمير قمر صناعي لدولة أخرى سبب قاطع لبدء الحرب العالمية الثالثة

 

أكد الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء الروسية “روس كوسموس” ديمتري روغوزين، أن “تدمير قمر صناعي لدولة أخرى سيكون السبب القاطع لبدء حرب عالمية ثالثة”.

وقال في تصريح لقناة “روسيا 24” التلفزيونية، ونشره موقع “كومسومولسكايا برافدا”: “يجب ألا يغيب عن البال أن تدمير مركبة فضائية هو الحرب العالمية الثالثة، وهذا يعني أن سبب الحرب هذا مثالي بالتأكيد”.

وأشار إلى أنه “لا ينبغي للمرء أن يصدق تصريحات السلطات الأمريكية التي تصر على حظر اختبار الأسلحة المضادة للأقمار الصناعية”.

وشدد روغوزين على أنه “يعتقد أن الدول قد أجرت بالفعل مثل هذه التجارب، وهي الآن تتظاهر بأنها (حمامة سلام)”.

وأعرب عن قلقه من أن “البشرية ستضطر قريبا إلى العيش في عالم يصبح فيه سلاح الفضاء للدمار الشامل حقيقة واقعة”، متحدثا عن المكوك الأمريكي الصغير “X-37B”، والذي يمكنه إجراء عمليات استطلاع واستخدامه كسلاح.

وشدد روغوزين على أن “هناك اقتراحا مشتركا من الصين وروسيا بشأن معاهدة تحظر إطلاق أسلحة في الفضاء، والولايات المتحدة، بدلا من الرد على هذه المقترحات، تدلي بتصريحات سخيفة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى