دولي

حاكم ولاية أوندو النيجيرية يؤكد أن منفذو الهجمات على كنيسة القديس فرانسيس كزافييه الكاثوليكية أجانب من مالي تلقوا تدريبات في الأراضي الليبية

قال حاكم ولاية أوندو النيجيرية أولواروتيمي: منفذو الهجمات على كنيسة القديس فرانسيس كزافييه الكاثوليكية أجانب من مالي تلقوا تدريبات في الأراضي الليبية.

أضاف أولواروتيمي، أن الهجوم حقير وشيطاني، و”نتعهد بالعثور على المهاجمين. ما حدث مأساوي للغاية، وما يحدث في أمريكا هو مسرحية طفل بالنسبة لما حدث هنا”.

قُتل حوالي 50 شخصًا، فضلًا عن إصابة العديد إثر هجوم مسلح شنه مسلحون مجهولون على كنيسة كاثوليكية بمنطقة أوو الحكومية المحلية بولاية أوندو (جنوب غربي نيجيريا).

وقال موقع “ذا جارديان”، إن “مجموعة من المهاجمين اقتحموا كنيسة القديس فرنسيس الكاثوليكية خلال قداس، اليوم الأحد 5 يونيو 2022، وفتحوا النار على أبناء الرعية كما فجر المهاجمون عدة عبوات في الكنيسة، ما أسفر عن مقتل حوالي 50 شخصًا”.

ونقل الموقع عن المشرع بالولاية، أوجونموولاسويي أولوولي، قوله إن “من بين القتلى أطفال كثيرون”.

وقال أديليجبي تيميلين، الذي يمثل منطقة أوو في المجلس التشريعي الأدنى لنيجيريا، إن “القس اختطف هو الآخر”.

ومن جانبه، دان حاكم ولاية أوندو، أراكونرين أولواروتيمي أكريدولو، “الهجوم الدنيء والشيطاني”، وتعهد بالعثور على المهاجمين وسط احتجاج وصدمة في نيجيريا بسبب عمليات القتل”، وذلك وفقًا للصحيفة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى