دولي

رئيس الوزراء اليوناني يعترف “بخطأ” أجهزة الاستخبارات اليونانية في إطار فضيحة التجسّس

#قورينا #دولي

وصف رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس مراقبة أجهزة الاستخبارات للعضو الاشتراكي في البرلمان الأوروبي الذي أصبح زعيما للمعارضة الاشتراكية بأنها “خطأ غير مقبول سياسيا”.

وقال ميتسوتاكيس في خطاب متلفز إن عملية المراقبة هذه أجريت “بشكل قانوني” بعد الحصول على موافقة النيابة العامة التابعة للمحكمة العليا، ولكنها “كانت خطأ”.

وأضاف: “لم أكن على علم بها، لو كنت أعلم لما سمحت بها”، واصفا العمل الذي قام به جهاز الاستخبارات الوطنية بـ”غير المقبول سياسيا”، منتقدا “الإخفاقات طويلة الأمد” في هذا الجهاز.

ووجّهت استقالتان، من بينها استقالة رئيس جهاز الاستخبارات الوطنية، ضربة كبيرة لحكومة ميتسوتاكيس الجمعة، بعد الكشف عن مراقبة الهاتف المحمول لنيكوس أندرولاكيس زعيم حزب “باسوك كينال”، وهو ثالث حزب في البرلمان.

وجاءت هاتان الاستقالتان بعد عشرة أيام على شجب نيكوس أندرولاكيس لـ”محاولة مراقبة” هاتفه المحمول بواسطة برنامج “بريدايتور” غير القانوني.
#قورينا #اليونان #كيرياكوس_ميتسوتاكيس مراقبة #زعيم_المعارضة_الاشتراكية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى